الحكومة الليبية المكلفة: قصف مدينة الزاوية بالطيران المسير سيشعل فتيل الحرب

0
207

أصدر رئيس الحكومة الليبية المكلفة أسامة حماد، بيان دان فيه قصف حكومة الوحدة بالطيران المسير مدينة الزاوية وضواحيها، وتعريض حياة المدنيين للخطر.

وقال حماد في البيان: “لقد طالعت الحكومة الليبية بكل قلق وأسف الأحداث التي شهدتها مدينة الزاوية الكبرى وضواحيها من اشتباكات مسلحة وقصف بالطيران المسير، والتي أدت إلى نشر الذعر بين السكان الأمنين، ونتج عنها تعرض بعض المنشآت العامة للقصف.

وأضاف: وإذ تدين الحكومة الليبية هذه الأفعال والتصرفات غير المدروسة والإفراط في استعمال القوة والتي من شأنها إشعال فتيل الحرب بين التركيبات السكانية في المنطقة، وافشال مساعي المصالحة الوطنية الشاملة، وتأجيج الفرقة والشقاق بينهم.

وأهاب حماد، بالمشايخ والحكماء والأعيان بسرعة التدخل من أجل إخماد نار الفتنة قبل ازديادها والحفاظ على السلم والأمن الاجتماعي للأهالي.

ودعا مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة للدعم في ليبيا إلى التدخل العاجل لحماية المدنيين، والقيام بدوره المناط به في هذا الشأن.

كما دعا النائب العام إلى مباشرة الإجراءات القانونية اللازمة لمحاسبة كل من تسول له نفسه تعريض حياة المواطنين للخطر والضرر والهلاك.

واختتم بيانه بتجديد الحكومة الليبية دعوتها للجميع بأن الواجب الوطني يقتضي على كل واحد منا الحفاظ على أمن الوطن وسلامة مواطنيه، وإلي ضرورة العمل على كف الأذى عن السكان الأمنيين والحفاظ على استقرار المنطقة.