جينيفر جافيتو: ليبيا محاطة بالمخاطر وعلى الولايات المتحدة قيادة جهود حل أزمتها

0
206

قدمت الدبلوماسية الأمريكية جينيفر جافيتو، المرشحة لمنصب سفيرة فوق العادة للولايات المتحدة الأمريكية في ليبيا، اليوم الخميس، رؤيتها أمام مجلس الشيوخ الأمريكي، حوا الأوضاع في ليبيا.

وقالت جينيفر جافيتو، في إحاطتها إن ليبيا محاطة بالعديد من المخاطر وتحتاج لعناية خاصة، مشيرة إلى أن على الولايات المتحدة قيادة جهود حل الأزمة الليبية.

وأضافت أن التحدي الأكبر الذي يواجه ليبيا هو عدم وجود حكومة موحدة لافتة إلى ضرورة إشراك جميع الأطراف السياسية الفاعلة لتشكيل هذه الحكومة.

وأكدت أنها ستعمل مع الأمم المتحدة والشركاء الدوليين، للوصول إلى تسوية سياسية بين الأطراف الليبية، تضع ليبيا على مسار الوحدة والانتخابات.

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن، رشح في يناير الماضي الدبلوماسية الأمريكية جينيفر جافيتو لمنصب سفيرة فوق العادة ومفوضة لدى دولة ليبيا.

وجنيفر جافيتو، هي عضو محترف في الخدمة الخارجية العليا، فئة وزير مستشار، وشغلت مؤخراً منصب نائب مساعد وزير الخارجية لشؤون العراق وإيران والصحافة والدبلوماسية العامة.

وقبل توليها هذا المنصب، عملت كوزيرة مستشارة للشؤون السياسية في سفارة الولايات المتحدة في لندن، وقبل ذلك كانت القنصل العام للولايات المتحدة في ميونيخ، ألمانيا.

كما شغلت جافيتو، المتخصصة في شؤون الشرق عدة مناصب في السابق، حيث كانت نائب المسؤول الرئيسي في القنصلية الأمريكية العامة في دبي، ومدير شؤون سوريا ولبنان ضمن طاقم مجلس الأمن القومي في البيت الأبيض؛ نائب مدير مكتب شؤون المغرب العربي في مكتب شؤون الشرق الأدنى بوزارة الخارجية؛ مسؤول مكتب ليبيا؛ ورئيس القسم الاقتصادي والتجاري في سفارة الولايات المتحدة في بيروت، لبنان.

وكانت جافيتو، رئيسة القسم السياسي في القنصلية الأمريكية العامة في القدس ومستشارة السياسة الخارجية لمدير الخطط والسياسات في القيادة الأمريكية الإفريقية (J5). حصل جافيتو على درجة البكالوريوس في الآداب من الجامعة الأمريكية بواشنطن العاصمة.