10 آلاف مفقود جراء السيول في شرق ليبيا

0
244

قال الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، اليوم الثلاثاء، إن عدد المفقودين جراء السيول والفيضانات التي شهدتها ليبيا خلال اليومين الماضيين وصل إلى 10 آلاف شخص حتى الآن، متوقعا ارتفاع حصيلة القتلي بشكل هائل. 

ونقلت وكالة فرانس برس عن المسؤول في المنظمة، طارق رمضان: “حصيلة القتلى ضخمة، وقد تصل إلى الآلاف. نؤكد من مصادرنا المستقلة للمعلومات أن عدد المفقودين وصل إلى 10 آلاف شخص حتى الآن”.

وشهدت مناطق شرق ليبيا والجبل الأخضر، مساء الأحد الماضي، سيولا عارمة تسببت في مقتل وفقدان عشرات المواطنين، وغرق عديد المساكن، وانهيار البنية التحتية جراء العاصفة دانيال التي وصلت المنطقة قادمة من البحر المتوسط.

وأعلن رئيس المجلس الرئاسي، محمد المنفي، مناطق شرق ليبيا منكوبة، مطالبا الدول الشقيقة والصديقة والمنظمات الدولية بتقديم الدعم للمناطق المنكوبة، وجهود الإنقاذ البحري من أجل انتشال الضحايا والمساعدة في إنقاذ الناجين، وتأمين الإمدادات الضرورية.

وفي وقت سابق، نقلت وكالة الأناضول التركية، عن عضو بغرفة الأزمة بجمعية الهلال الأحمر الليبية، قوله إن إجمالي الإحصائيات التي وصلت للغرفة من جميع فروع الهلال الأحمر بلغت 2800 قتيل. 

وأوضح أن الإحصائية تشمل جميع المدن المنكوبة التي تعرضت للفيضانات بسبب الإعصار الذي ضرب شرق ليبيا، مؤكداً أن القتلى بين من قضى غرقا أو بسبب انهيار المباني السكنية. 

وأكد أن عدد العالقين في المناطق المنكوبة وتجري حاليا عمليات إنقاذهم وصل (7) آلاف عائلة، إضافة إلى عدد كبير من المفقودين لم يتم تحديدهم بعد لكون كثيرين لم يتم الإبلاغ عن فقدانهم وخاصة في درنة التي انقطعت فيها الاتصالات الهاتفية.