الإثنين, يونيو 27, 2022
الرئيسيةليبيارغم تزويره لشهادته الجامعية.. لماذا استمر وزير العمل بمنصبه في حكومة دبيبة؟

رغم تزويره لشهادته الجامعية.. لماذا استمر وزير العمل بمنصبه في حكومة دبيبة؟

كشفت وثائق تم تسريبها مؤخراً عن قيام وزير العمل والتأهيل، بحكومة الوحدة المنتهية ولايتها، علي العابد الرضا، بتزوير شهادته الجامعية.

وتعود أحداث الواقعة إلى شهر مارس 2021، عندما وجه رئيس هيئة الرقابة الإدارية، سليمان الشنطي، كتاباً لرئيس حكومة الوحدة، عبد الحميد دبيبة، يطالبه بتقديم السير الذاتية لوزرائه بعد انفضاح التزوير في مؤهلات بعضهم.

كما وجه الشنطي، فروع هيئة الرقابة بالتواصل مع الجامعات في كل المدن للتثبت من صحة مؤهلات وزراء حكومة الوحدة.

والوثائق التي سربت مؤخراً والتي نشرها الصحفي الليبي، محمود المصراتي، تكشف تراسل الرقابة مع جامعة سبها للتأكد من المؤهل “هندسة الكهرباء” الذي قدمه وزير العمل علي العابد.

وردت جامعة سبها على الرقابة في شهر مايو 2021 بأن المدعو علي العابد، غير مسجل لديها وبالتالي فإن شهادته الجامعية مزورة.

وتثبت الوثائق أن هيئة الرقابة الإدارية كانت على علم بأن شهادة وزير العمل الجامعية مزورة، منذ شهر مايو 2021، ولم تتخذ الإجراءات القانونية.

وكانت هيئة الرقابة الإدارية طالبت في مارس 2021 من حكومة الوحدة الوطنية برئاسة عبد الحميد دبيبة الحصول على السير الذاتية لوزراء الحكومة لمراجعتها والتأكد من صحتها.

وجاء ذلك بعدما وردت معلومات إلى الهيئة، ونشرت تقارير صحفية عن تقديم بعض أعضاء الحكومة الجديدة سير ذاتية مغلوطة تضمنت شهادات مزوّرة ومؤهلات علمية غير دقيقة، من أجل إسناد لهم مناصب قيادية في البلاد.

وكان رئيس البرلمان عقيلة صالح فتح هذا الملف قبل حصول الحكومة على ثقة البرلمان، وقال إن “هناك من يتحدث عن وجود أعضاء بتشكيلة الحكومة مطلوبين في قضايا أمام النائب العام، وهناك من يتحدث عن أعضاء متحصلين على شهادات مزوّرة”، داعيا دبيبة إلى تشكيل الحكومة بـ”إرادته الحرة”، وقام دبيبة بالفعل باستبدال بعض المرشحين المتحفظ عليهم.

الغريب أن وسائل إعلام محلية ليبية، تحدثت حينها عن وزير العمل والتأهيل علي العابد الرضا نفسه، وذكرت أنه زوّر مستنداته وشهاداته الشخصية ودرجته الوظيفية من أجل تقلّد المنصب.

 

أحدث الأخبار

الأكثر شعبية