“وليامز” تدعو الليبيين لاتباع نهج توافقي ووضع جدول زمني واضح لإجراء الانتخابات

0
27

زارت مستشارة الأمين العام للأمم المتحدة بشأن ليبيا ستيفاني وليامز، أمس الأربعاء مدينة ‎سبها، رفقة المنسقة المقيمة للأمم المتحدة، ومنسقة الشؤون الإنسانية في ‎ليبيا، جورجيت غانيون، ووفد يمثل وكالات الأمم المتحدة والبرامج العاملة في ليبيا.

‏وعقدت وليامز، لقاءً موسعاً، نظمته بلدية ‎سبها في جامعة سبها، مع ممثلين عن المجلس البلدي حضره عدد كبير من ممثلي المجلس البلدي والمجتمع المدني، والأكاديميين، والأعيان، والشباب والنساء.

‏وقالت وليامز، إن زيارتها لمدينة سبها اليوم هي تعبير عن إصرارها على لقاء أهالي سبها وجهاً لوجه والاستماع إليهم بشكل مباشر حول مخاوفهم وآرائهم، خاصة فيما يتعلق بالمستقبل السياسي لبلدهم وكيف يُمكن للأمم المتحدة مساعدتهم في سعيهم من أجل السلام والاستقرار والوحدة والديمقراطية.

وأكدت وليامز، خلال اللقاء “على أن المطلب الراسخ لإجراء الانتخابات لا يمكن تجاهُله، كما هو جليٌّ في رغبة ملايين الناخبين المسجلين والعدد الكبير من المرشحين الرئاسيين والبرلمانيين”.

وجددت دعوتها إلى البرلمان والمجلس الأعلى للدولة وحكومة الوحدة الوطنية والمؤسسات والأطراف الأخرى المعنية، للاستماع إلى إرادة شعبهم وإعادة الانتخابات، وبشكل حازم، إلى المسار الصحيح، من خلال نهج توافقي وجدول زمني واضح، يؤدي لإجراء الانتخابات في أقصر إطار زمني ممكن.