مؤسسة النفط الليبية: توقعات بدخول حقل “إيراون” الإنتاج في نوفمبر القادم

0
384
المؤسسة الوطنية للنفط

توقع رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا، مصطفى صنع الله، دخول حقل “إيراون” الذي تديره شركة “زلاف ليبيا”، الإنتاج في نوفمبر القادم.

وشدد صنع الله، خلال ترأسه اجتماع الجمعية العمومية لشركة “زلاف ليبيا” للاستكشاف وإنتاج النفط والغاز، على أهمية تطوير حقل العطشان الذي يعوّل عليه في إنتاج الغاز الطبيعي لمحطة كهرباء أوباري.

وكانت الشركة طلبت اعتماد ميزانية مبكرة لحفر عدد خمسة آبار تحديدية جاهزة في الحقل بقيمة 132 مليون دينار ليبي، ومن المتوقّع حفرها مع نهاية الربع الأول لسنة 2022م.

وحثّ صنع الله إدارة الشركة، على وضع خطة تطوير شاملة للاكتشافات غير المطورة تضمن استمرارية الإنتاج لفترة لا تقل على 15 عامًا، وترفق بخطة التطوير الاساسية، إضافةً إلى زيادة الاهتمام بأعمال حقل “العطشان” ؛ وذلك نظرًا للتحديات التي تواجهها المؤسسة في توفير الغاز.

وأكد صنع الله، أن تزويد محطّة كهرباء أوباري بالغاز عوضاً عن النفط الخام سيزيد كفاءة المحطّة ويساهم بشكل كبير في الحدّ من الانبعاثات الكربونية ويسمح بتوفير ما لا يقل عن 14 ألف برميل من النفط الخام (الشرارة) يومياً يمكن تسويقها دوليا لتعزيز قدرة البلاد على التصدير وزيادة العائدات الوطنية.