السبت, يناير 29, 2022
الرئيسيةليبيامدير مدرسة "أحفاد المجاهدين" يعاقب الطلاب جسدياً.. و"التعليم الليبية" تعتذر

مدير مدرسة “أحفاد المجاهدين” يعاقب الطلاب جسدياً.. و”التعليم الليبية” تعتذر

أكدت وزارة التربية والتعليم في ليبيا أنها تتابع باستغراب تعرّض عدد من الطلاب في مدرسة أحفاد المجاهدين، بمُراقبة التربية والتعليم سوق الجمعة، إلى فعل مُشين تمثل في إنزال العقوبة الجسدية بهم.

‏ واستنكرت الوزارة في بيان لها صباح فجر اليوم الثلاثاء، ما وصفته بالفعل المُشين الذي يُنافي قيم التربية والتعليم، ويُخالف اللوائح والقوانين المعمولة بالوزارة.

وأكدت على ضرورة إلزام مُراقبة التربية والتعليم سوق الجمعة بإجراء تحقيق فوري في الواقعة، وموافاة الوزارة بنتائج التحقيق في بحر 48 ساعة من تاريخ صُدور البيان”.

وقالت إن وزير التربية والتعليم ووكلاء الوزارة قدموا اِعتذارهم لكافة الطلبة، وأولياء أمورهم، متعهدين بالشفافية التامة وإظهار نتائج التحقيق، واتّخاذ الإجراءات الرّادعة لتكرار مثل هذه الواقعة.

وشددت على ضرورة أن تُدرك إدارة الخدمة الاجتماعية والصحة المدرسية والدّعم والإرشاد النّفسي والمكاتب التابعة لها بمُراقبات التربية والتعليم مسؤولياتهم بعيداً عن إلحاق الأذى بأبنائنا الطلاب، وتعريضهم للإيذاء.

وأوضحت أن استخدام العنف، والعقوبة الجسدية ليس مُبرِّراً تحت أيّة ظروف، وأن اللوائح، والقوانين تحفظ للطلبة وللمعلمين حُقوقهم على السّواء، والوزارة لن تتوانى في تنفيذه.

ودعت الوزارة كافة الطلبة وأولياء أمورهم إلى تقديم الشكاوى، والتبليغ عن أيّة عُقوبات جسدية يتعرّض لها الطلبة لدى المُراقبات التابعين لها، مشددة على المُراقبات اِتِّخاذ كافة الإجراءات اللازمة بخصوص هذه الشكاوى، ومكاتب المُتابعة بالمُراقبات موافاة الوزارة بتقارير دورية بخصوص هذا الأمر.

وصرحت الوزارة بتلقيها شكوى حول تناقل بعض من صفحات التواصل الاجتماعي لصور توضح تعرض عدد من طلاب مدرسة أحفاد المجاهدين الثانوية التابعة لمراقبة التعليم سوق الجمعة لعقاب جسدي من قبل مدير المدرسة الأستاذ “مصطفى المرجيني”.

أحدث الأخبار

الأكثر شعبية