“الكوني” يبحث مع وفداً من ترهونة ملف المقابر الجماعية ونقص الخدمات بالمدينة

0
150

التقى النائب بالمجلس الرئاسي الليبي موسى الكوني، اليوم الاثنين، مع وفداً من مدينة ترهونة بديوان المجلس في طرابلس.

وقال المكتب الإعلامي للمجلس الرئاسي إن الوفد أشاد خلال اللقاء بالجهود التي يبذلها المجلس الرئاسي لنجاح مشروع المصالحة الوطنية لذي يهدف لتحقيق الاستقرار، ويمهد الطريق لإجراء الاستحقاق الانتخابي الذي يطمح إليه الشعب الليبي، مؤكدين وقوف ترهونة إلى جانب توحيد الوطن تحقيق الاستقرار فيه.

وأضاف المكتب الإعلامي أن اللقاء تناول ملف المقابر الجماعية والجثامين مجهولة الهوية، وأكد الكوني، دعم المجلس الرئاسي لكل الجهود التي تبذلها الجهات المختصة للكشف عن هوية الجثامين.

وشدد وفد مدينة ترهونة على ضرورة الإسراع في حلحلة هذا الملف، والالتفات لمشاريع التنمية والأعمار حتى تتجاوز المدينة المحنة التي تعيشها.

كما استعرض الوفد للكوني، المشاكل والصعوبات التي تعيق تقديم الخدمات للمواطنين في عديد المجالات لاسيما الصحة والتعليم، الذي أكد بدوره العمل على تذليلها بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة.

وفي ختام اللقاء قدم مدينة ترهونة درع رجل السلام للكوني، ووجهوا له دعوة لزيارة مدينة ترهونة للاطلاع على سير الحياة فيها باعتبارها أحد روافد الاقتصاد الوطني والسياحة الداخلية، وليست ملفا للمقابر الجماعية، والاصطفاف العسكري.