رئيس الأركان بحكومة الوحدة: مستعدون للدفاع عن أهالي الزاوية ضد العصابات وتجار المخدرات

0
150

أكد رئيس الأركان العامة بحكومة الوحدة الليبية، الفريق محمد الحداد، الاستعداد للدفاع عن أهالي الزاوية ضد العصابات وتجار المخدرات.

جاء ذلك في كلمة الحداد، التي ألقاها أمام حشد من أهالي مدينة الزاوية بعد وصوله إليها اليوم الجمعة، تعليقاً على الأحداث التي شهدتها المدينة، والاحتجاجات على تعرض عدد من الشباب الليبيين للتعذيب على يد مرتزقة أفارقة.

وقال الحداد، في كلمته إن الدولة لديها القوة الكافية من العسكريين لتأمين المدينة ومختلف المناطق، وإن هناك حلولاً مرضية لأهالي المدينة سيتم تنفيذها.

وأضاف الحداد، “نحن لا نتهرب من المسؤولية بل أتينا لنلحق بأولئك الشهداء الأبرار”، لافتاً “ما يحدث في الزاوية اليوم كارثة ومستعدون للدفاع عنكم”.

وطالب الحداد، أهالي مدينة الزاوية بالتصدي للمجرمين وتجار المخدرات، داعياً الشباب للحوار والخروج بحلول مرضية.

وشهدت الزاوية فجر الخميس اندلاع احتجاجات غاضبة احتجاجاً على تدهور الوضع الأمني وتنامي جرائم الخطف والقتل، وذلك على خلفية تعرض عدد من الشباب للتعذيب على يد مرتزقة أفارقة.

وخرج المحتجون في مسيرات وسط المدينة وأغلقوا، طرقات رئيسية وبوابات بالسواتر الترابية وأحرقوا الإطارات المطاطية، تعبيرا عن رفضهم للمستوى الأمني الكارثي التي وصلت لها مدينتهم في غياب أي دور للحكومة.