عشرات المرتزقة السوريون يسقطون في فخ جديد بالعاصمة طرابلس

0
154

محاولات مُستميتة من الرئيس التركي رجب طيب أدروغان، للسيطرة على المناطق التي يسيطر عليها الجيش الوطني الليبي في محيط العاصمة طرابلس،  حيث يستمر في استقدام مرتزقة سوريين إلى ليبيا لمناصرة الميليشيات التابعة لحكومة الوفاق الليبي، لمنع تقدم الجيش الوطني والسيطرة على بعد النقاط التابعة له.

وحاولت الميليشيات السورية أمس، السيطرة على بعض النقاط في جنوب طرابلس، وبالتحديد في محوري المشروع وعين زاره، إلا أن قوات الجيش الوطني الليبي تصدت لهم بشجاعة وتمكنت من استرجاع النقاط التي استولوا عليها من قبل.

وتستمر القوات المسلحة الليبية في استهداف المرتزقة السوريين، في محيط العاصمة طرابلس وبالتحديد في محور صلاح الدين جنوب طرابلس، وذلك بعد أن تمكنت قوات الجيش الوطني من صد هجوم للميليشيات.

وكانت شعبة الإعلام الحربي، التابعة للقيادة العامة للقوات المسلحة، نشرت أمس الجمعة، تسجيلا مصورا يظهر استهداف وحدات الجيش الوطني لتجمع مرتزقة سوريين في محور صلاح الدين جنوب العاصمة طرابلس.

وأظهر التسجيل لحظة استهداف الجيش لعدد من المرتزقة السوريين أثناء اختبائهم في أحد المنازل جنوب العاصمة.

وأشارت شعبة الإعلام الحربي أنها تحصلت على التسجيل من آلة تصوير تخص أحد المرتزقة السوريين.

يذكر أن المرتزقة السوريين أرسلتهم تركيا إلى ليبيا للقتال ضمن صفوف مجموعات الوفاق المسلحة ضد الجيش في مختلف محاور طرابلس.