السجون الليبية خالية من فيروس كورونا

0
259

نفى جهاز الشرطة القضائية التابع لوزارة العدل بالحكومة الليبية، وجود أي حالة إصابه بفيروس كورونا داخل السجون التابعة له.

وأكد الجهاز القضائي اليوم الاثنين، أنه اتخذ إجراءات احترازية للنزلاء والعاملين بالجهاز.

وأعلن رئيس جهاز الشرطة القضائية التابع لوزارة العدل بالحكومة الليبية، عبداللطيف محمد بوهدمة، رفع درجة الاستعداد والطوارئ بنسبة 100%، اعتبارًا من يوم أمس الأحد، ويأتي هذا القرار تزامناً مع إعلان منظمة الصحة العالمية فيروس كورونا وباء عالمياً.

وحدد بوهدمة يوم الإثنين من كل أسبوع موعدًا لزيارة النزلاء، مع تشديد الحراسة على جميع المقار وأخذ الحيطة والحذر والإبلاغ عن أي طارئ في حينه.

وأضاف بوهدمة: قمنا بتوفير أجهزه للكشف عن هذا الفيروس بمؤسسة الإصلاح والتأهيل الكويفية وأعطينا التعليمات بشراءه لكافة السجون التابعة لنا،

وأوضح بوهدمة في بيان موجه لمساعد رئيس الجهاز لشؤون المؤسسات، ومدراء الإدارات، ومدير معهد تدريب الشرطة القضائية قرنادة، ورؤساء الفروع (بنغازي – المرج – البيضاء – الجبل الأخضر – الكفرة – سبها)، ورؤساء الأقسام و المكاتب والوحدات بالجهاز، إن ذلك الإجراء جاء نظرًا للازدحام الشديد بمؤسسات الإصلاح والتأهيل التابعة لجهاز الشرطة القضائية، وخوفًا من وصول هذا الوباء إلى نزلاء هذه المؤسسات كونها تستقبل نزلاء من مختلف الجنسيات بصفة يومية وكإجراء احترازي وتفاديًا لأي أعراض قد تظهر على نزلاء هذه المؤسسات.