السبت, ديسمبر 10, 2022
الرئيسيةليبيامتجاهلاً البيدجا والدباشي.. باشاغا يشارك في مؤتمر "مكافحة الاتجار بالبشر"

متجاهلاً البيدجا والدباشي.. باشاغا يشارك في مؤتمر “مكافحة الاتجار بالبشر”

شارك وزير داخلية الوفاق فتحي باشاغا، اليوم الاثنين، في مؤتمر “مكافحة شبكات الاتجار بالمهاجرين والإجراءات الوقائية لمنع تدفق المهاجرين”، عبر تقنية الفيديو كونفرنس، الذي ضم وزراء داخلية ثمان دول وممثلين عن الاتحاد الأوروبي، ودار حول سبل مكافحة المخدرات والجريمة المنظمة والاتجار بالبشر.

ورغم احتضان حكومة الوفاق لتجار البشر والارهابيين والمرتزقة والاستعانة بهم لقتال الجيش الليبي، وعلى رأسهم عبد الرحمن ميلاد “البيدجا” وأحمد الدباشي “العمو” المتهمين دولياً بجرائم الإتجار بالبشر، والذين ظهروا ضمن صفوف ميليشيات الوفاق في مصراتة شهر إبريل الماضي.

زعم باشاغا، في كلمته بالمؤتمر أن حكومته لديها استعداد للتعاون مع الاتحاد الأوروبي في مكافحة المخدرات والجريمة المنظمة، وطلب من الأوروبي مد حكومته بمعدات الرقابة الإلكترونية لمراقبة حدودها.

وقال إن “ليبيا تركت وحيدة في مواجهة ملف الهجرة غير الشرعية مما كلفها ذلك أعباء مالية كبيرة، فيما لايزال الاتحاد الأوروبي بدون رؤية واضحة وموحدة تجاه مكافحة الهجرة غير الشرعية”.

وأضاف أن “حكومته لديها اقتراح مشاركة دول جنوب السودان وتشاد والنيجر ومالي في ملف مكافحة الهجرة غير الشرعية، مشدداً على ضرورة توحيد استراتيجية واضحة للتعامل الأمني في ملف الهجرة غير الشرعية باعتبار أن ليبيا هي مفتاح استقرار المنطقة بالرغم من وجود شبكات منظمة لتهريب المهاجرين تتربص بليبيا”.

وشارك في هذا المؤتمر وزراء داخلية إيطاليا وفرنسا وإسبانيا وألمانيا وتونس والجزائر والمغرب وموريتانيا والمفوض الأوروبي للشؤون الداخلية للاتحاد الأوروبي والمفوض الأوروبي للحدود والتوسع للاتحاد الأوروبي.

 

أحدث الأخبار

الأكثر شعبية