مشاورات ليبية أممية بشأن العقوبات المفروضة على ليبيا

0
191

عقد محافظ مصرف ليبيا المركزي، الصديق الكبير، مشاورات عبر “الفيديو كونفرانس” مع فريق الخبراء التابع للجنة العقوبات في مجلس الأمن بالأمم المتحدة المعني بليبيا تناولت 5 ملفات اقتصادية.

ووفق بيان صادر عن المصرف المركزي، أمس الإثنين، يعقد الفريق الأممي سلسلة اجتماعات قبيل إصدار تقريره السنوي عن ليبيا، وتقديمه لمجلس الأمن. 

وتناول الاجتماع مسار التوحيد، والتحديات التي يواجهها مصرف ليبيا المركزي في تحقيق الاستقرار المالي، ومعالجة آثار العملة المزورة المجهولة المصدر والكمية، والرسم المفروض على مبيعات النقد الأجنبي.

وبحث الاجتماع جهود المركزي في تعزيز برنامج الإفصاح والشفافية، ومتابعة أموال المؤسسة الليبية للاستثمار المُجمدة بقرارات من لجنة العقوبات لمجلس الأمن.

ويختص فريق الخبراء – الذي أنشئ وفقاً لقرار مجلس الأمن 1973 العام 2011، وتنتهي ولايته في الخامس عشر من نوفمبر المقبل – بتحليل المعلومات وتقديم توصيات في ملفات: حظر السفر، وتجميد الأصول الليبية، وحظر التصدير غير النظامي للمنتجات النفطية، وغيرها من التدابير المنصوص عليها في قرارات مجلس الأمن.

وصوّت مجلس الأمن، في سبتمبر الماضي، بالإجماع على قرار تمديد ولاية فريق الخبراء التابع للجنة العقوبات المفروضة على ليبيا عاماً.