وزيرة الثقافة الليبية تشارك في المنتدى العالمي للحوار بين الثقافات بأذربيجان

0
383

شاركت وزيرة الثقافة والتنمية المعرفية بحكومة الوحدة الليبية مبروكة توغي، في المؤتمر الوزاري للمنتدى العالمي السادس للحوار بين الثقافات، بمدينة باكو بجمهورية أذربيجان.

وقالت وزيرة الثقافة في كلمتها بالمؤتمر الوزاري للمنتدى، إنه في أطار هذا المؤتمر لا يمكننا تجاهل دور الدبلوماسية الثقافية في تحقيق السلام والاستقرار العالمي وتوثيق العلاقات بين الدول فالثقافة تشكل جسراً هاماً يربط بين الشعوب ويعزز التفاهم المتبادل وتسهم بشكل كبير في تحقيق السلام والتعايش السلمي.

وأكدت توغي، أنه من خلال تعزيز التبادل الثقافي وتعزيز الفهم المتبادل بين الثقافات المختلفة يمكننا بناء قواعد للتعاون والتفاعل الإيجابي بين الدول مما يسهم في تعزيز السلام والاستقرار العالمي، داعية لدعم وتعزيز الدبلوماسية الثقافية كأداة فعالة لتعزيز الحوار وتحقيق السلام العالمي.

 وأشارت إلى أن العالم يعيش حالة من الصراع على كل الأصعدة وينتج عنها الاضطراب وعدم الاستقرار وبالتالي تضرر أهداف السلم والأمن العالميين وأن تلك الظروف ليس جديده بل هي مستمرة أو متكررة وقد تكثفت مخاطره في القرن الأخير وما ساد فيه من حروب عالميه مؤكدة ضرورة أن تحض البشرية اليوم بخدمه فائقة وعقلانية في المنهج والاسلوب بما يمكنها من تجاوز تلك التحديات في هذا القرن.

كما أشارت الوزيرة إلى أهمية حضور مئات المثقفين يمثلون العديد من الدول ومنظمات دوليه وإلى حشد من الوزارات والبرلمانيين ورجال الثقافة والإعلام وعليهم جميعا تقع مسؤوليه الخروج بنتائج هامه في هذا الملتقى تقدم للبشرية ما تسهم في إخراجه من واقع الصراع والحرب إلى الحوار والتعاون والتعارف والعمل المشترك لخدمه الجميع.