شط الحرية يوجه رسالته الأخيرة.. الحل في عودة ليبيا لوحدتها

0
454
شط الحرية
شط الحرية

عرضت اليوم الاثنين، الحلقة التاسعة عشر والأخيرة من الجزء الخامس من مسلسل شط الحرية والتي كانت بعنوان “العودة” والتي لاقت صدى واسع وإشادة من جميع الليبيين.

ولم يكن مسلسل شط الحرية مجرد مسلسل كوميدي يهدف فقط للتسلية، فقد كان يحاكي واقع الليبيين ويرصد مشاكله ومعانته منذ عام 2011، ويرسل رسائل هادفة.

وفي حلقته الأخيرة وجه المسلسل رسالته الأخيرة والتي كان مفادها، أن حل أزمة البلاد يكمن في عودة ليبيا لوحدتها وطرد القوات الأجنبية والمرتزقة من البلاد ووقف التدخلات الخارجية في الشؤون الداخلية، وترك الشعب الليبي ينعم بخيراته من النفط والغاز ويقرر مصيره ويعيد بناء دولته.

وعلق أحد نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي على الحلقة: “مشاهد يقشعر لها الأبدان من الفرحة أن ليبيا مزال فيها رجال يا رب اكتبلنا عمر نشوفوا فيه هاليوم متوحدة فيه كلمتنا وصفنا وتعلوا الزغاريد اشتياق وفرحة بعودة وطنا، شكراً فتحي القابسي على العمل الرائع كروعة ممثليه كل الفخر والاعتزاز بكل من ساهم فيه”.

وقال آخر: “‏جوكم الليبيين كلهم وفازت الحلقة، شكراً القابسي وفريق شط الحرية، عشنا أجواء العودة واللمة والفزعة، سيناريو نسال الله أن نعيشه حقيقة والوطن يجمعنا، لم يكن مجرد حلقات كانت كلها رسائل وطنية تحاكي واقعنا، شط الحرية 5 الوطن لا يتجزأ اللهم أحفظ بلادنا وجميع بلاد المسلمين يا رب العالمين”.

وعلق آخر: “شط الحرية وحدت مشاعرنا، وتركت اثراً طيباً في نفوسنا وأملاً كبيراً في مستقبلنا، وأحرجت الانفصاليين والنفعيين وعباد السلطة والمال وتجار الحروب، فضلاً عن هزيمة مشروع الأمم المتحدة، عمل متواضع لكنه رائع وجبار”.

وكان مسلسل شط الحرية هو الأكثر مشاهدة في ليبيا خلال الموسم الرمضاني والأعلى تداولاً على مواقع التواصل الاجتماعي وحصد ملايين المشاهدات رغم إنتاجه الغير القوي من حيث التكلفة.

واتفق جميع الليبيين على أن المسلسل نجح في تجسيد ما يعانيه المواطنين في ليبيا من أزمات وحروب وتدخلات أجنبية منذ أحداث فبراير عام 2011 وحتي اليوم.

وأثار المسلسل ضجة في ليبيا منذ بدء عرض حلقات الجزء الخامس مع بداية شهر رمضان الجاري، والتي سلط خلالها الضوء على عدة مشاكل يعاني منها الليبيين وعلى المواقف السياسية التي تتخذها السلطات.

وشط الحرية هو مسلسل ليبي كوميدي من تأليف فتحي القابسي وإخراج علي العروشي من إنتاج اتحاد وفناني أجدابيا.

اقرأ أيضاً مسلسل شط الحرية يثير ضجة في ليبيا مع عرض أولى حلقاته

وتناول مسلسل شط الحرية في الحلقات الماضية عدة قضايا تهم المواطن الليبي، منها تسليم المواطن الليبي أبوعجيلة مسعود للولايات المتحدة دون إجراءات قانونية، وعبر المسلسل أن تسليمه يعتبر خيانة عظمى.

كما تناول معاناة المواطنين الليبيين مع المصارف، من الطوابير الطويلة، وأزمة السيولة والاعتمادات المالية التي تعطي لأصحاب النفوذ والمصالح.

أقرأ أيضاً بدون رصيد.. مسلسل شط الحرية يرصد في حلقته الثانية معاناة الليبيين مع المصارف

وسلط مسلسل شط الحرية الضوء على معاناة الليبيين من نقص الكهرباء، وعدم تمتعهم بخيرات بلادهم النفطية في مقدمتها الغاز الذي يصدر إلى أوروبا لاستخدامه في توليد الكهرباء.

وأثار المسلسل السلبيات التي تسببت فيها منحة الزواج، وهرع الشباب الصغير للزواج بسبب المنحة دون الاستعداد والتحضير له، ما يؤدي إلى فشل الكثير من الزيجات.

أقرأ أيضاً: شط الحرية الحلقة الثامنة.. الشعب الليبي في خدمة المسؤولين

كما سلط المسلسل أيضاً الضوء على فساد المسؤولين في السلطة، وبدلاً من تقديمهم الخدمات للشعب، يستعينون بالمواطنين لخدمتهم.