اقتصاد الوحدة تحظر نقل السلع الغذائية الموردة والمحلية المخالفة للمواصفات القياسية الليبية

0
6152

أصدر وزير الاقتصاد والتجارة بحكومة الوحدة الليبية، محمد الحويج، قراراً وزارياً يحدد بمقتضاه الضوابط لنقل السلع الغذائية.

ونص القرار الذي حمل رقم 134 لعام 2023، في مادته الأولى على حظر نقل السلع الغذائية الموردة والمصنعة محليا بالمخالفة للمواصفات والمعايير القياسية الليبية المعتمدة بالمركز الوطني للمواصفات والمعايير القياسية.

ونصت المادة الثانية على ضرورة نقل مياه الشرب المعبأة في صناديق نظيفة ملائمة ومصنعة من البلاستيك أو الورق المقوى أو أي مادة مناسبة أخرى، تحقق الحماية اللازمة للمنتج أثناء النقل والتوزيع بطريقة تضمن المحافظة على خصائصها الطبيعية والكيماوية والحيوية، مع ضرورة عدم تعرضها إلى أشعة الشمس المباشرة أثناء النقل والتوزيع.

فيما نصت المادة الثالثة على عدة ضوابط لنقل الخضروات والألبان ومنتجاتها واللحوم والأسماك، تشمل ضرورة أن تكون في وسيلة نقل مبردة ومصممة بشكل يضمن العزل التام لحمايتها من التذبذب في درجات الحرارة والرطوبة النسبية، مع الكشف الدوري على وسيلة النقل والالتزام بتنظيفها وتطهيرها لضمان نظافتها وخلوها من الروائح.

كما نصت على تزويد وسيلة النقل بأجهزة قياس درجة الحرارة والرطوبة النسبية التي يمكن قراءتها من الخارج بصفة مستمرة لإمكانية الرجوع إليها، مع أهمية فرز وتصنيف الخضروات والفواكه قبل عمليات التحميل، بحيث تفصل الخضروات والفواكه ذات الروائح النفاذة، علاوة على تبريد وسيلة النقل تبريدا أوليا قبل عملية التحميل بوقت كاف، مع ضرورة حصول جميع العاملين على شهادة صحية سارية المفعول معتمدة من الجهات المختصة.

كما شملت أيضاً على حظر تناول الطعام والشراب والتدخين والنوم داخل حيز وسيلة النقل، وأن يكون العاملون على درجة عالية من النظافة الشخصية والسلوك الصحي، مع التزامهم بارتداء ملابس الواقية مع أغطية الرأس والأحذية الخاصة، وغسل اليدين.

ونصت المادة الرابعة من القرار على توجيه مأموري الضبط القضائي وشرطة المرور بوزارة الداخلية، والبلديات من خلال مراقبات الاقتصاد والتجارة، على ضبط السلع والمنتجات المنقولة بالمخالفة للمواصفات والمعايير القياسية الليبية المعتمدة، واتخاذ الإجراءات اللازمة ضد المخالفين، وفقا لأحكام التشريعات النافذة.