حكومة لا ترى الحرب.. “دفاع الوحدة” تنوي صيانة معدات حرس السواحل الليبي في أوكرانيا

0
170

قالت وزارة الدفاع بحكومة الوحدة الوطنية، إنه من الممكن صيانة وإصلاح بعض المعدات التي تخدم حرس السواحل الليبي وحماية الحدود البحرية والجوية في أوكرانيا. 

وجاء ذلك عقب استقبال الملحق العسكري الأوكراني العقيد أندري بايوك لدى ليبيا في مقر الوزارة، الإثنين، بحسب البيان. 

واستقبل مدير مكتب وزير الدفاع العميد جبريل اشتيوي في مقر الوزارة، العقيد أندري بايوك لدى ليبيا بحضور مدير مكتب التعاون الدولي بالوزارة، وعدد من الضباط المختصين. 

ورحب مدير مكتب الوزير بالملحق العسكري الأوكراني، مشيداً بعلاقات الجمهورية الأوكرانية بالدولة الليبية. 

وأكد شتيوي ضرورة إعادة بناء جسور التعاون بين البلدين خاصة في المجال العسكري والذي سيضع رواسيه أطقم الملحقيات العسكرية بسفارتي البلدين. 

وأشار مدير مكتب وزير الدفاع بحكومة الدبيبة إلى أن العديد من أعضاء التخصصات المختلفة بالجيش منها السلاح والدفاع الجوي والبحري تلقوا في السابق تدريباتهم في أوكرانيا.

وأضاف أنه من الممكن صيانة وإصلاح بعض المعدات التي تخدم حرس السواحل وحماية الحدود البحرية والجوية وغير ذلك بالتعاون مع الجانب الأوكراني عقب الدراسة ورفع الموضوع للعرض على وزير الدفاع. 

وفي 24 من فبراير 2022، أطلق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عملية عسكرية ضد أوكرانيا، بذريعة أن خطط الأخيرة تشكل تهديدا مستمرا على أمن روسيا.

وألحقت هذه الحرب المستمرة حتى الآن خسائر كبيرة بالبلدين، وامتد تأثيرها إلى معظم دول أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا لما لها من تداعيات اقتصادية كبيرة على هذه البلدان، مسببة أزمة اقتصادية كبيرة بسبب توقف صادرات روسيا وأوكرانيا من إمدادات الطاقة والوقود والمواد الغذائية.