مع ارتفاع قتلاهم في ليبيا.. انشقاقات داخل فصيل “السلطان مراد” بسوريا

0
44
رجب أردوغان ومرتزقة السلطان مراد
رجب أردوغان ومرتزقة السلطان مراد

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان، حدوث انشقاقات داخل أحد الفصائل السورية الموالية لتركيا، بسبب إرسال المرتزقة إلى ليبيا.

وقال المرصد في بيان له، اليوم الأربعاء، إن عدة ألوية من فصيل “السلطان مراد” الموالي لتركيا، انشقت عن الفصيل مع كامل عناصرها، بنحو 700 مقاتل.

وأضاف المرصد نقلاً عن مصادره، أن الانشقاقات الأخيرة وقعت احتجاجاً على سياسية الفصيل في إرسال مقاتلين إلى ليبيا، وقتالهم إلى جانب حكومة الوفاق ورئيسها فايز السراج، بعد خلافات نشبت بين قادة الألوية من جهة وقائد الفصيل، علاوة على خلافات حول الأوضاع في سوريا.

ونتيجة لذلك، انسحبت الألوية وقاداتها من عدة نقاط تابعة للألوية المنشقة عن “السلطان مراد”، ضد قوات النظام وقوات سوريا الديمقراطية في ريف رأس العين شمال غرب الحسكة.

ويأتي ذلك في وقت ارتفعت فيه أعداد قتلى المرتزقة السوريين في ليبيا، في معارك ضد الجيش الوطني الليبي، إلى 261 مقاتل، من فصائل لواء المعتصم وفرقة السلطان مراد ولواء صقور الشمال والحمزات وسليمان شاه، بحسب المرصد السوري.

وقال المرصد في بيانه أمس الثلاثاء، إن هناك مزيداً من الخسائر البشرية في صفوف المقاتلين السوريين، أخرها وصول 12 جثة على الأقل إلى مناطق سيطرة الأتراك والفصائل بريف حلب الشمالي، ممن قتلوا مؤخراً في معارك ليبيا.

وفي سياق متصل، أشار المرصد السوري إلى أن تركيا تواصل عملية نقل “المرتزقة” إلى ليبيا، لأجل دعم حكومة فايز السراج والميليشيات الموالية لها.

وبلغ عدد المرتزقة الذين وصلوا إلى الأراضي الليبية حتى الآن، نحو 7850 مرتزق، فيما يستعد المئات للسفر من سوريا إلى تركيا للتدريب قبل الذهاب إلى ليبيا.