الخارجية الجزائرية: نجدد دعوتنا لحل سياسي شامل ودائم للأزمة الليبية

0
92

جددت الجزائر اليوم الخميس، دعوتها لأطراف الازمة الليبية إلى التوصل لحل سياسي شامل ودائم في ليبيا، بعيدا عن التدخلات الخارجية مهما كان شكلها ومصدرها .

وقالت وزارة الخارجية الجزائرية، في بيان، أن بلادها تتابع باهتمام كبير التطورات الأخيرة للأوضاع في ليبيا، على خلفية التصعيد المسجل في المواقف بين الأطراف السياسية، معلنة موقفها المبدئي من الأزمة الليبية القائم على احترام الإرادة الحرة للشعب الليبي والمستند إلى قرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة، داعية إلى حوار جامع لكل الأطراف المتصارعة في البلاد من أجل وقف إطلاق النار .

وشهدت الأزمة الليبية تصعيداً واضحاً بعد إعلان، القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر، اسقاط اتفاق الصخيرات الموقع في العام 2015 للتسوية السياسية مع حكومة الوفاق، وقبول ما اعتبره “تفويضا شعبيا” له بإدارة البلاد.

وأعلن الجيش الليبي عن وقف جميع العمليات العسكرية في استجابةً لدعوات المجتمع الدولي والدول للوقف الفوري للقتال، إلا أن حكومة الوفاق أعلنت رفضها للهدنة وأكدت استمرارها في مهاجمة مواقع الجيش الليبي.