المجلس الرئاسي: نرفض الهدنة ومستمرون في ضرب بؤر التهديد أينما وجدت

0
124

قال المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبي، إن موقفه ثابت ولن يتغير فيما يتعلق بضرب ما أسماه بـ”بؤر التهديد” أينما وجدت، وإنهاء من وصفهم بالمجموعات الخارجة عن القانون.

وادعى المجلس في بيانه، أن ازدياد اختراق الهدنة التي دعا إليها مجلس الأمن والهدنة الإنسانية في ليبيا، هو الدافع الرئيسي وراء استمراره في عملياته العسكرية على الرغم من انتشار فيروس كورونا المستجد في ليبيا

وأضاف المجلس الرئاسي: “ولا يسعنا في هذه المناسبة إلا الترحيب بجميع المواقف الوطنية في كل أنحاء ليبيا”.