بعد وفاة مواطن.. قنصلية ليبيا بتونس تبدأ فحص العالقين قبل عودتهم للبلاد

0
146
سفارة ليبيا في تونس
سفارة ليبيا في تونس

أعلنت القنصلية الليبية في تونس، اليوم الأحد، عن بدء إجراء التحاليل للمواطنين الليبيين العالقين في دولة تونس داخل أحد الفنادق تمهيدا لعودتهم إلى ليبيا.

جاء هذا البيان بعد ساعات قليلة من وفاة أحد المواطنين الليبيين العالقين على الحدود التونسية، السبت، ويدعى علي الشريف غيث الشعافي، بعد معاناة مع المرض، ونتيجة فشل حكومة الوفاق الوطني برئاسة فائز السراج وسفارتها في الخارج في توفير الخدمات للمواطنين العالقين في الخارج، حيث يعاني هؤلاء من ظروفا صعبة بعدة دول، لاسيما في تركيا وتونس وإيطاليا وماليزيا.

وكشف مقطع فيديو تداوله الراود على مواقع التواصل الاجتماعي معاناة المواطن الليبي قبل وفاته عبر الحدود، قائلاً: “كنت في رحلة علاج في تونس الشقيقة، وبعدما انتشر فيروس كورونا وتم إيقاف حركة الطيران، توقفت جميع السبل ومنعت عودتنا إلى بلادنا”.

وأضاف: “مكاننا الطبيعي هو ليبيا، مستعدين لإجراء كافة الاختبارات المطلوبة للتأكد من سلامتنا، ومن سيتم إثبات إصابته يوضع فى الحجر الصحي”، إلا أنه توفى قبل دخول البلاد.

وأطلق عدد من الليبين العالقين في الخارج نداءات واستغاثات متكررة إلى حكومة فائز السراج، لسرعة العمل على عودتهم، في ظل تفشي وباء كرورنا في هذه الدول ما يهدد حياتهم ويعرض أطفالهم وشيوخهم لخطر الوفاة، ولكن تأخرت الاستجابة في حين ظهر أول تحرك لقنصلية ليبيا في تونس امس.