الأزهر ينظم دورة تدريبية لأئمة ليبيا لمواجهة “الفكر المتطرف”

0
18

تنظم أكاديمية الأزهر العالمية لتدريب الأئمة والوعاظ فعاليات دورة تفكيك الفكر المتطرف التي تستمر لمدة أسبوعين في مصر، بمشاركة (45) إماماً وداعية ليبيا.

وقال الدكتور رئيس أكاديمية الأزهر العالمية لتدريب الأئمة والوعاظ، حسن الصغير، إنَّ هذه الدورة تأتي في ظل توجيهات الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، بأهمية تأهيل الأئمة والوعاظ الوافدين، ليكونوا سفراء للأزهر في بلادهم.

وأضاف الصغير أن هذه الدورة تساعد في تمكين الأئمة على نشر وسطية الإسلام وتعاليمه السمحة، وتصحيح المفاهيم والأفكار المغلوطة عن الدين الإسلامي الحنيف، من خلال برامج تدريبية متطورة، تقوم على اللقاءات المباشرة والتفاعلية نظريا وتطبيقيا.

وأوضح “الصغير”، أن الدورة تشتمل على نقاشات متبادلة بين علماء الأزهر وأساتذته، والأئمة الوافدين، حول موضوعات عديدة؛ كالتطرف في فهم النصوص؛ المشكلة والعلاج، أصول التعايش السلمي وثمراته، مقومات العقل الناقد وتفكيك الفكر المتطرف، فقه المقاصد الشرعية، التوظيف الدعوي لوسائل التواصل الاجتماعي. 

بالإضافة إلى ضوابط الفتوى والإفتاء، معالم المنهج الأزهري، مفاهيم مغلوطة يجب أن تُصحح، سيكولوجية الفكر التكفيري، فقه الدعوة وملامح التغيير، فقه المقاصد الشرعية، تيارات فكرية معاصرة، وغيرها من الموضوعات التي تستهدف دعم قدرات السادة الأئمة والدعاة من الناحية العلمية والبحثية في التعامل مع القضايا المجتمعية الشائكة وتصحيح المفاهيم الخاطئة.

ووفق ما أكده الأزهر فإن هذه الفعاليات تأتي انطلاقًا من مسئوليته عن تأمين المجتمعات فكريا وسلوكياً، وتصحيح المفاهيم الخاطئة حول الدين الإسلامي، وسعيًا للرد على الشبهات التي تُثار حول الإسلام ومصادره ورموزه وتشريعاته وحضارته وتاريخه العريق.