رافضة الحل السياسي .. حكومة الوفاق: من العبث الحديث عن هدنة في الوضع الراهن

0
98

عبر الناطق باسم وزارة الخارجية التابعة لحكومة الوفاق، محمد القبلاوي، عن رفض حكومته المفاوضات أو الحديث عن الحل السياسي للأزمة الليبية، وهمش الدور الذي تلعبه البعثة الأممية في ليبيا، واعتبر أن الحديث عن الهدنة الإنسانية في الوضع الراهن نوعاً من العبث.

وقال القبلاوي، اليوم الثلاثاء، في تصريحات لـ”سبوتنك” الروسية إن “حكومة الوفاق لا تعول على البعثة الأممية خاصةً في ظل الانقسام السياسي في مجلس الأمن بين الدول الكبرى بشأن الملف الليبي وهو ما يؤثر سلباً ومباشرة على عمل البعثة الأممية ويقوض من جهودها”.

وزعم القبلاوي، إن بعض البيانات التي تصدرها البعثة الأممية إلى بلاده، تحوي مغالطات عدة، داعياً إياها للعمل جنبا إلى جنب مع حكومة السراج على رصد وتوثيق الحرب.

ورغم الخروقات التي قامت بها ميليشيات الوفاق في الفترة الماضية زعم القبلاوي، أن قوات الجيش الليبي هي التي ترفض وقف إطلاق النار وإعلان الهدنة، معتبراً أنه وعلى خلفية الوضع الراهن أصبح “من العبث وتضييع الوقت الحديث عن مفاوضات أو هدنة”.

واضاف القبلاوي، أن اللجان الصادرة عن مؤتمر برلين حول الأزمة الليبية الذي انعقد خلال شهر يناير الماضي، متوقفة الآن ولا اجتماعات ولا حديث عن تواصل في هذا الخصوص.

وكانت العديد من الدول والمنظمات الدولية دعت الأطراف الليبية إلى وقف إطلاق النار وإعلان هدنة إنسانية وتوحيد الجهود لمواجهة فيروس كورونا الذي اجتاح العالم، إلا أن حكومة الوفاق خرقت الهدنة في أكثر من مناسبة وهاجمت قوات الجيش الليبي والمدنيين والمنشآت العامة في العديد من المدن الليبية.