البعثة الأممية: يجب تطبيق الهدنة الإنسانية وأن تنتهي الحرب في ليبيا

0
32
ستيفاني ويليامر رئيس البعثه الامميه في ليبيا
ستيفاني ويليامر رئيس البعثة الامميه في ليبيا

طالبت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، بوقف الحرب في ليبيا والالتزام بالهدنة الإنسانية خاصة مع اقتراب شهر رمضان المبارك، قائلة: “يجب أن تتوقف هذه الحرب العبثية التي طال أمدها على الفور”.

وأعربت البعثة عن قلقها إزاء تدهور الوضع الإنساني في طرابلس وترهونة والمناطق المحيط بها، بسبب اشتداد حدة المعارك.

وبحسب بيان نشرته البعثة عبر موقعها الإلكتروني، قالت البعثة، إن الهجمات العشوائية، وكذلك استهداف المستشفيات والمرافق الطبية الأخرى والقطع المتعمد لإمدادات الكهرباء أو الوقود أو الماء أو الغذاء، شكل انتهاكات للقانون الدولي الإنساني ويمكن، وفقاً للظروف، أن ترقى إلى جرائم حرب.

وأضافت: “بينما يستعد المسلمون في جميع أنحاء العالم لاستقبال شهر رمضان المبارك والاحتفاء به، يعيش الليبيون في حالة من الخوف المستمر، حيث تتزايد يوماً بعد يوم الهجمات ضد المدنيين وتشتد جسامتها وتتعدد آثارها مع إفلات تام من العقاب. لذا يجب أن تتوقف هذه الحرب العبثية التي طال أمدها على الفور”.

وجددت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا دعوتها إلى هدنة إنسانية لإتاحة الفرصة لليبيين للتهيؤ للشهر المقدس بسلام وإفساح المجال للسلطات لتقديم الخدمات التي تشتد الحاجة إليها ومعالجة الجرحى والتصدي للتهديد المتصاعد لجائحة فيروس كورونا.

وأعلن الجيش الليبي في مارس التزامه بالهدنة الإنسانية التي دعت لها الأمم المتحدة، غير أن ميليشيات الوفاق واصلت انتهاكاتها لهدنة كورونا والهدنة المبرمة في يناير الماضي بعد قرار وقف إطلاق النار.