مجلس مشايخ ترهونة: أردوغان ارتكب جرائم إنسانية في ترهونة ويجب إحالته إلى محكمة الجنايات الدولية

0
168

نعى مجلس مشايخ ترهونة، الشيخ العابد محمد الهادي وأبنائه، الذين قتلتهم ميليشيات حكومة الوفاق وهم عزل من السلاح في منزلهم.

وقال المجلس في بيان له: “إن الشيخ العابد البالغ من العمر سبعين سنة يشغل مختار محلة حواتم بوسالمة بترهونة، فقد داهمت المليشيات بيته وقتلته هو وأبنائه بدم بارد”.

واستنكر مجلس مشايخ وأعيان ترهونة هذا العمل الذي وصفوه بـ”الجبان”، وأنه يحمل المسؤلية للمجتمع الدولي الذي يشرعن على الليبيين حكومة عاجزة ومرتهنة، ويمارس على الملف الليبي سياسة ازدواجية المعايير، حيث تعطلت كل القوانين الدولية والمعاهدات تجاه ما تمارسه تركيا من عدوان سافر على الشعب الليبي، وسيادته على حدوده البحرية والبرية والجوية.

وأضاف المجلس، أن ما ارتكبته مليشيا الأتراك في حق المدنيين في ترهونة من قتل وتهجير وسلب ونهب واعتقال، هو جرائم حرب ضد الإنسانية دون أدنى شك. 

وطالب مجلس مشايخ وأعيان ترهونة، جميع المنظمات الحقوقية في العالم بسرعة الدفع في اتجاه إدانة مجرم الحرب أردوغان، وإحالته على الجنايات الدولية بسبب ما ارتكبه من جرائم إنسانية في ترهونة.