منظمة: مراكز الاحتجاز في ليبيا تشهد تصعيداً ضد المهاجرين غير الشرعيين

0
26
الهجرة غير الشرعية
الهجرة غير الشرعية

قالت منظمة إيطالية، إن عام 2021 سجل تصعيداً ضد المهاجرين غير الشرعيين المحتجزين تعسفيًا في مراكز الاحتجاز الليبية.

واستنكر تقرير لمؤسسة ميغرانتِس، التابعة لمجلس الأساقفة الإيطاليين، اكتظاظ مراكز الاحتجاز التابعة لمديرية مكافحة الهجرة غير الشرعية وحدها، بنحو 10 آلاف رجل، امرأة وقاصر مقابل 1100 شخصاً حتى يناير الماضي.

وأشار التقرير إلى تنديد الأمم المتحدة في الصيف الماضي باستمرار تعرض سجناء هذه المراكز للتعذيب والعنف وسوء المعاملة، بين عدم كفاية الطعام وسوء الرعاية.

وجاء في التقرير: “بين منتصف 2018 وحتى 22 أكتوبر 2021، رصد معهد الدراسات السياسية الدولية (ISPI) بداية ونهاية 67 موقف (حظر دخول) تعرضت لها سفنٌ (حكومية، لمنظمات غير حكومية وتجارية) تحمل مهاجرين على متنها، تم إنقاذهم في البحر المتوسط”. 

واختتم التقرير: إنه بعد المعاناة التي تعرض لها المهاجرون والطواقم، إضاعة الوقت والموارد، التوتر المعاش على متن السفن، بل والدعاية السياسية أيضاً، انتهى المطاف بـ49 سفينة من أصل 67 بإنزال مهاجريها في إيطاليا. 

وكثيراً، جدد مفوض الأمم المتحدة السامي لشؤون اللاجئين، الدعوة إلى إغلاق مراكز احتجاز المهاجرين في ليبيا. 

وقال إنه من الضروري الاستمرار بالعمل في ليبيا حتى يتم إغلاق مراكز احتجاز المهاجرين بشكل تدريجي، خاصة تلك التي يتم الإبلاغ فيها عن أعمال عنف وانتهاكات ممنهجة لحقوق الإنسان.

وتسيطر ميليشيات متطرفة ومتورطون في قضايا إرهاب وعنف على مراكز احتجاز المهاجرين في غرب ليبيا.