ميليشيات الوفاق تحرق منازل مواطنين في صبراته

0
173

انتشرت المليشيات التابعة لحكومه الوفاق المدعومة من النظام التركي، في مدينة صبراته ونشرت فيها الفوضى، وبثت الرعب في سكان المدينة، بعد دخولهم إليها ضمن الغزو الذي بدأته البحرية التركية وطيرانها المسير.

وكشفت مصادر نقلا عن “Libya review”، أن المليشيات أشعلت النيران في مقر مديرية أمن صبراته، واقتحمت عناصرها منازل المدنيين، وهاجمت المواطنين الموالين للجيش الليبي، وأحرقت منازلهم.

وطاردت عناصر مليشيا مجلس شورى بنغازي، المواطنين بشوارع صرمان، وتجول قادتها بآلياتهم العسكرية في الشوارع، وأطلقوا الرصاص في الهواء.

واصطفت عناصر من مقاتلي “شورى بنغازي” و”تنظيم القاعدة”، أمام مديرية أمن صبراته، بينهم القيادي فرج شكو، الذي أعلن اشتراكه في الهجوم على المدينة.

كما رفعت المليشيات صورة المتطرف “بوكا العريبي”، الذي قتل في معارك بنغازي ضد الجيش الليبي عام 2015، على مقدمة آلياتهم العسكرية، كما أظهرت آليات أخرى عليها الإرهابي “وسام بن حميد”.

وشاركت المليشيات المسلحة من مدينة الزاوية التابعة للمتطرف شعبان هدية الملقب بـ”أبوعبيدة الزاوي”، في الهجوم ضمن تعزيزات من المرتزقة السوريين، وإرهابيي مجلس شورى بنغازي الفارين من ضربات الجيش الليبي.

وشن الطيران التركي المسير، شن صباح اليوم الاثنين، ضربات استهدفت غرفة عمليات محاربة داعش في صبراتة، التابعة للقيادة العامة للقوات المسلحة.

وتولت مجموعات مسلحة من الزاوية بقيادة محمود بن رجب و”الفار” و”الوحشي” إطلاق سراح مهربين وأعضاء تنظيمات إرهابية معتقلين بسجن المباحث الجنائية الغربية في صرمان، بعد سيطرتها عليه بإسناد جوي وبحري تركي.