لماذا تخلص أردوغان من ضابط مخابرات تركي متقاعد بإرساله إلى ليبيا؟

0
206

كشف تقرير نشره موقع “نورديك مونيتور” السويدي عن تكتم السلطات التركية عن مقتل ضابط رفيع في الاستخبارات التركية في غارة جوية شنتها قوات الجيش الوطني الليبي على ميناء طرابلس البحري.

وأكد التقرير أن رجل المخابرات التركي، هو ضابط متقاعد برتبة عقيد ويدعى “أوكان ألتيناي”، تم استدعاؤه للخدمة بشكل مفاجئ، وتم إرساله إلى ليبيا رغبة في التخلص منه.

 وأوضح التقرير، أن الهدف من إرساله إلى ليبيا هو التخلص منه كونه شاهدا رئيسيا وعلى اطلاع واسع على صلات حكومة الرئيس التركي أردوغان بالإرهابيين والجماعات المتطرفة ويعرف كثيرا من الأسرار ويمكنه أن يفضح أمر حكومته.

ويقول التقرير، أن أنقرة تكتمت بشدة على مقتله لكونه أشرف على نقل شحنات الأسلحة لحكومة السراج إلى أن فضحت تقارير إعلامية ونشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي عملية دفنه سرا.

وقتل “ألتيناي” مع 2 من الجنود الأتراك في الهجوم الذي شنه الجيش الوطني فبراير الماضي على سفينة تركية محملة بالسلاح في ميناء طرابلس.