الاتحاد الأوروبي يجدد دعوته لوقف القتال في ليبيا لمواجهة “كورونا”

0
142

جدد الاتحاد الأوروبي دعوته إلى وقف القتال في ليبيا بشكل فوري، معربا عن أسفه لتصعيد وتيرة الاقتتال رغم الدعوات الدولية المتكررة لإبرام هدنة إنسانية تمكن من احتواء جائحة فيروس كورونا المستجد في البلاد.

وقال مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جوزيف بوريل: “يأسف الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء فيه لزيادة القتال في ليبيا على الرغم من الدعوات الدولية لهدنة إنسانية للمساعدة في احتواء جائحة فيروس كورونا في البلاد”.

أضاف “بوريل”: “الظروف الصعبة التي أوجدها فيروس كورونا تجعل الحاجة إلى وقف القتال في طرابلس وعبر البلاد أكثر إلحاحا، وإننا ندين بشدة أي هجوم على السكان المدنيين”.

وقال: “نحث جميع الأطراف الليبية ذات الصلة على وقف القتال على الفور والانخراط في التوصل إلى حل سياسي للأزمة، ينبغي أن تلتزم قيادة الطرفين بمشروع اتفاقية وقف إطلاق النار التي وضعتها اللجنة العسكرية المشتركة (5 + 5) في محادثات جنيف التي يسرتها البعثة، بحيث يمكن وضع كافة الموارد المتاحة في أولوية احتواء أزمة فيروس كورونا”.