الخارجية الليبية: ندين خروقات الميليشيات للهدنة الإنسانية

0
132

أدانت وزارة الخارجية والتعاون الدولي بالحكومة الليبية، خروقات المليشيات المسلحة في طرابلس للهدنة الإنسانية، وقصفها للأهداف المدنية، ودعت الأمم المتحدة والمجتمع الدولي للعمل على تفكيكها، والقضاء على الفوضى والإرهاب في ليبيا.


وأصدرت الخارجية بياناً حول قصف المليشيات للأهداف المدنية في قصر بن غشير وترهونة، قالت فيه إن المليشيات قامت كعادتها بسلوك إجرامي جديد منافي للقيم والأخلاق والأعراف وفي خرق واضح للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني.


واضافت، أنه في الوقت الذي يواجه العالم حرباً شرسة ضد وباء كورونا القاتل، الذي يتطلب تظافر جهود المجتمع الدولي والذي دعا القيادة العامة للقوات المسلحة للترحيب بالهدنة ووقف إطلاق النار، إلا أن الميليشيات وحكومة السراج غير الدستورية وغير المعتمدة والمنتهية الصلاحية والمرتزقة الأجانب مازالوا يمارسون الانتهاكات والجرائم في تحدي صارخ للمجتمع الدولي بضربهم للأهداف المدنية والمدنيين.


وكانت المليشيات المسلحة في طرابلس المدعومة بالمرتزقة التركيين، قامت بخرق الهدنة الإنسانية خلال اليومين الماضيين وقصفت العديد من الأهداف المدنية.